لا تجزع من جرحك، وإلا فكيف للنور أن يتسلل إلى باطنك

جلال الدين الرومي

Voir également

مُؤسف حقا أن تكون النّظارة ماركة، السَّاعة ماركة، والحِذاء مَاركة، والشَّخصية تَقلِيد

إبراهيم الفقي …