أهم أسرار جمال البشرة

Les secrets de la beauté de la peau

أهم أسرار جمال البشرة

هناك العديد من الأشخاص يتمتعون ببشرة نقية خالية من الشوائب دون الحاجة إلى الكثير من الجهد ويرجع ذلك أساسا للعامل الوراثي ولكن يحتاج العديد من الأشخاص الآخرين إلى نظام غذائي صارم واتباع روتين يومي يتناسب مع طبيعة وخاصيات كل نوع من البشرة لتحقيق إطلالة جميلة وصحية ومظهر خارجي متألق.

ومن أبرز الأسرار لجمال البشرة نذكر :

* غسل الوجه :

 تتراكم الأوساخ على البشرة يوميا مما يتسبب في انسداد المسام وتعرضها لالتهابات تختلف حدتها من شخص لآخر، والحل الأمثل هو المواظبة على غسل الوجه مرتين على الأقل في اليوم مع استخدام غسول مناسب أو صابونة مخصصة للبشرة لإزالة المكياج والشوائب العالقة.

* الترطيب :

لا شك بأن الترطيب المناسب هو من أبرز أسرار البشرة المتألقة فهو يساهم في تأخير ظهور التجاعيد ويجعل بشرتك أجمل وأصفى. ومن المهم اختيار المرطب الذي يتناسب سواء مع البشرة الدهنية أو الجافة أو المختلطة للإستفادة الكلية من الفيتامينات التي يقدمها. فإذا كانت بشرتك جافة فيمكنك استخدام التونر أو المرطب الذي يرتكز في تركيبته على الزيوت الأساسية كزيت الزيتون أو زيت الأرقان أما إذا كانت دهنية فيمكنك استخدام التونر أو المرطب الذي يعتمد على الألوة فيرا أو ماء الورد أو زيت خفيف القوام كزيت السمسم.

* الأقنعة الطبيعية :

تقوم بعض الأقنعة الطبيعية بإعطاء التوهج المثالي لبشرتك ويمكن تطبيق الأقنعة الطبيعية مرة واحدة أسبوعيا على أن يتم تجريب مدى حساسيتها على البشرة واختيار المكونات الطبيعية الملائمة والمناسبة لها.

من أهم مكونات الأقنعة : العسل – الليمون – الخيار – الحليب – الياغرت – جال الألوة فيرا – الزيوت…

* شرب الماء :

يُمكن لنا أن نجزم بأن الماء هو من أهم أسرار جمال البشرة، لقدرته الفائقة على المحافظة على نسبة الكولاجين فيها وإكسابها الليونة والترطيب الذي نبحث عنه جميعًا. لذلك يجب شرب ما لا يقل عن لتر ونصف ماء وتختلف الكمية مع ازدياد المجهود البدني الذي نقوم به.

* تجنب استهلاك السكر والكافيين :

يزيد السكر والكافيين من جفاف البشرة ويتسببان في التهابها وفي تفاقم مشكلة ظهور حب الشباب والتجاعيد.

فالسكر والكافيين يَسْحبَان الترطيب من البشرة ويُدمِّران الكولاجين الذي يُكسبها المُرونة ويَجعلانِها بمرور الزمن فاقدة للنضارة، شاحبة وتُعاني من مشاكل كبيرة.

* الحصول على الفيتامينات المناسبة :

تُعتبر الفيتامينات كَمُكَمِّل غذائي مُمتاز للمساعدة على توهّج البشرة وجمالها فهي عنصر أساسي في تغذية طبقات الجلد وإعادتها إلى رونقها ولمعانها الصحي المطلوب.

 1/ يلعب فيتامين أ دوراً مهماً في المحافظة على رطوبة البشرة، ويزيد في نمو الأنسجة التي لها علاقة بالجلد والشعر.

– من أهم مصادر فيتامين أ الحيوانية : اللحوم، الألبان، الأجبان، الأسماك، زيت كبد السمك وكبد البقر والخروف…

– مصادر فيتامين أ النباتية :

             * من بين الفواكه أذكر : المانجو، الدلاع، البطيخ، المشمش، البرتقال…

             * من بين الخضراوات أذكر : الخس، السبانخ، السلق، الفلفل الأحمر على أن تكون طازجةً وإلَّا فإنها ستفقد الكثير من منافعها.

الجزر، الكرنب، القرع والبطاطا الحلوة على أن تكون مطبوخة للإستفادة منها.

2/ يلعب الزنك أيضا دوراً مهماً في المحافظة على البشرة وهو من العناصر التي يحتاجها الجسم يومياً.

ومن أهم مصادر الزنك الأساسية : الأغذية البحرية وخاصّة المحار، اللحوم، البيض، البقوليات، حبوب الإفطار الجاهزة المدعّمة به، الحليب ومشتقاته، المكسّرات، بعض الخضروات كالأرز المطبوخ والجلبان…

* التمارين الرياضية :

للتمارين الرياضية فوائد جمة على كامل الجسم وخاصة على صحة البشرة، إذ يتدفق الدَّم عبر العروق ويصل جميع الخلايا في الجسم فيجدِّدها ويُغذِّيها، يُزيل السّموم من مسام البشرة، يزيد من إنتاج الجسم لمُضادَّات الأكسدة الطبيعية، يمسح عن البشرة آثار الشّحوب والإرهاق ويزيد من مقاومتها للتجاعيد وآثار التّقدم في السنّ وحبِّ الشَّباب.

تعود التمارين الرياضية بالنفع على الجميع مهما اختلفت الأعمار وتُكسِبهم قدرات بدنية فائقة لذلك وجب المواظبة عليها لتحقيق جميع المنافع الصحية منها.

Voir également

عيد الجلاء

عيد الجلاء / Journée d’évacuation يحتفل التونسيون يوم 15 أكتوبر من كلّ عام بعيد الجل…